منحة الحكومة التركية Türkiye Bursları

منحة الحكومة التركية Türkiye Bursları

المنحة التركية الحكومية

البوابة نحو مستقبل أفضل 

كثيرة هي مواقع الإنترنت التي تطرقت بشرح مفصل حول المنحة التركية قد لا يكون بالقدر الكافي الذي لا يلبي فضول الطالب حول أهمية هذه الأخيرة وميزاتها الكثيرة، والتي تعتبر من أفضل وأشهر المنح على مستوى العالم لأنها منحة شاملة بمعنى أنها تحوي جميع الفروع والأقسام وجميع المستويات الأكاديمية : البكالوريوس،الماجستير،الدكتوراه. وتقدم خدمات وامتيازات للطلبة المشمولين فيها من تغطية كافة تكاليف أقساط الجامعة إلى بدل سكن وتأمين صحي، تكاليف السفر والفيزا للمتقدمين من خارج تركيا بالإضافة إلى راتب شهري،  علاوة على ذلك تعطي المجال للطالب في اختيار جامعته وتخصصه دون الحاجة لتحصيل قبول من الجامعة بنفسه، والمرشحون يختارون 12 تخصصا وجامعة بناء على خلفيتهم الأكاديمية.

كما تُقدم ما لا يقل عن 4000 منحة سنويا، لكل دولة حصة معينة، مما يؤدي لارتفاع نسبة القبول للمتقدمين، حيث تجاوز عدد الطلاب الأجانب فيها أكثر من 17 ألف طالب وطالبة من جميع أنحاء العالم تستضيفهم تركيا ويتلقون تعليمهم حاليا في جامعاتها. 

في الشهر الأول من كل سنة، تعلن رئاسة  شؤون أتراك المهجر والمجتمعات ذات القربى (يي تي بي) الحكومية عن فتح باب التسجيل لبرنامج المنح الدراسية عن طريق الإنترنت، ويتم التقديم لطلب المنحة من أكثر من 160 دولة بما يزيد عن 130 ألف طلب، وتعتبر البلدان العربية أكثر الدول التي يتقدم طلابها للمنح التركية، خاصة “ سوريا واليمن وفلسطين والعراق“.

ويتهافت الطلاب العرب على غرار الكثيرمن طلبة أنحاء العالم على التقديم لطلب المنح التركية للمركز التعليمي العالمي الذي تحتله تركيا بفضل جامعاتها التي تتمتع بامتيازات تعليمية ذات درجة عالية ضمن التعليم الدولي، إضافة لتقديم فرص جذابة للطلاب القادمين من الجغرافيا القريبة مثل الحياة الاجتماعية الآمنة والمناسبة للطلاب، وقرب المسافة والقيم الدينية والثقافية المشتركة.

لماذا المنحة التركية، ميزاتها، شروط التقديم لها، العوامل التي تزيد من فرصة قبولي في المنحة، كلها تساؤلات يطرحها الطالب بغرض الظفر بمقعد جامعي ممول بالكامل من طرف الحكومة التركية المختصة بهذا الشأن.

إذن وكما ذكرنا سالفا وإضافة لما سبق فإن الطالب العربي يلجأ لهذه المنحة التي يعتبرها جسرا لتحقيق أهدافه وطموحاته التي أكلتها النزاعات والبطالة والاحتلال 

ولصعوبة الحصول على القبول الجامعي في الجامعات الحكومية أو الجامعات القمة الخاصة، فإنّ الجميع يلجأ للمنحة والتي من ميزاتها طبعا :

* التكفل بمصاريف الدراسة والسكن الجامعي، مع تقديم وجبات يومية

*التأمين الصحي المجاني الذي تقدمه الدولة للطالب طوال فترته الدراسية

*الحصول على اقامة طالب طول مدة الدراسة مدفوعة من قبل الدولة

* تقدم راتب شهري كالتالي :

700 ليرة تركية لطلاب البكالوريوس

950 ليرة تركية لطلاب الماستر

1400 ليرة تركية لطلاب الدكتوراه

3000 ليرة تركية لطلاب البحوث العلمية

*تعليم مجاني للغة التركية لمدة سنة 

*الحصول على بطاقة تمنحه حق التنقل بسعرمدعوم من الدولة 

*توفر تذاكر الذهاب والعودة من وإلى تركيا

أهم شروط التقديم للمنحة التركية :

* بالنسبة لمرحلة البكالوريوس :

أن لايتجاوز سن المتقدم 21 سنة 

معدل النجاح الأكاديمي فوق 70%، وفي حال التقديم للفروع الطبية لابد أن يكون المجموع فوق 90%.

أن لايكون تركي الجنسيّة أو ممن خسر الجنسيّة التركيّة

أن لايكون طالب في إحدى الجامعات التركية.

*بالنسبة لمرحلة الماجستير :

أن لا يتجاوز سن المتقدم 30 سنة.

أن يكون معدل درجة البكالوريوس فوق 75%.

*بالنسبة لمرحلة الدكتوراه :

أن لا يتجاوز سن المتقدم 35 سنة.

أن يكون معدل درجة الماسترفوق 75%.

أهم الوثائق اللازمة للتقديم :

  • الشهادة الثانوية العامة وكشف الدرجات، وفي حال لم يتم التخرج بعد من الثانوية لابد من تقديم شهادة آخر مرحلة دراسية ونفس الشيء ينطبق على باقي مراحل الماجستير والدكتوراه، شرط أن يتم التخرج قبل شهر أيلول من العام الحالي.
  • وثيقة جواز السفر ساري المفعول
  • صورة شخصية حديثة واضحة 
  • في حال تم التقديم في احدى الاختبارات الدولية مثل : السات، التوفل، ألجي آر إي، ألجي مات، وجب إضافة هذه الشهادات في طلبك لأنها عامل مرجح وداعم في حال التقدم للجامعات الحكومية فمثلا التوفل هناك من الجامعات من تطلبه كشرط أساسي للقبول وجامعات أخرى لا تطلب ذلك .
  • شهادات تتعلق بالنجاح الأكاديمي من شهادات التفوق على المستوى المحلي أو الدولي أو جوائز متحصل عليها 
  • رسالة الدوافع وهي من أهم المتطلبات والوثائق المطلوبة عند التقدم للمنحة

  • رسالة توصية واحدة أو أكثر من الأساتذة المشرفين على المرحلة الدراسية 
  • شهادات خبرة في أعمال سابقة 
  • شهادات مشاركة في دورات تدريب أو تأهيل أو ندوات 
  • شهادات تكريم في أي مجال 
  • شهادات مشاركة في أنشطة تطوعية خدمية

*يتم التقديم على المنحة التركية بمرحلتين على موقع المنحة :

المرحلة الأولى :

يتم فيها تحميل كافة المعلومات والوثائق من الهوية ومعلومات النجاح الأكاديمي، الأعمال التطوعية، تجارب العمل

المرحلة الثانية :

تحميل رسائل التوصية، خطاب النوايا، اختيار الفروع الجامعية بالترتيب ضمن 12 رغبة ( 6 من الاختيارات تكون بالمدن الكبرى الثلاث : إسطنبول،أنقرة،إزمير وباقي الاختيارات بالمدن الأخرى، أويحق لك أن تختار 12 مدينة خارج هذه المدن الثلاث الكبرى)

*مرحلة الليستا القصيرة :

يتم تقييم الطالب بناء على المؤهلات الأكاديمية مثل : الاختبارات الدولية، الاهتمامات الأكاديمية، أهداف الطالب العملية، الأعمال التطوعية

أن تكون الخيارات أو الرغبات التي تم اختيارها من قبل الطالب مترابطة ومنسجمة مع أهداف الطالب الدراسية( لا يتم اختيار فروع علمية وأدبية في نفس الطلب)

خطاب النية عامل مهم في مرحلة الليستا القصيرة

 

*بعد تجاوز هذه المراحل يتم دعوة الطالب إلى المقابلة من قبل إدارة المنحة التركية، التي تدوم من 15 إلى 30 دقيقة يتم فيها طلب الوثائق الرسمية من الطالب الموضوعة بتطبيقه وفحصها، توجيه أسئلة مختلفة للطالب من بينها، سبب اختياره للفروع المذكورة في الطلب، سبب اختياره لتركيا كجهة للدراسة، أسئلة عامة عن تركيا وعلاقتها ببلده.

*ينتهي التقديم على المنحة التركية ب 20 من شهر شباط 

*يتم تقييم الطلب لغاية شهر نيسان 

*يتم دعوة الطلاب للمقابلة بشهر مايو

*يتم الإعلان عن نتائج المنحة التركية بشهر أيلول 

*دعوة الطلاب المقبولين بالمنحة التركية لتوقيع عقد المنحة وبدايات إجراء تأشيرة السفر شهري أيلول وأغسطس

      *بداية العام الدراسي بشهر أيلول.

باختصار المنحة التركية المجانية هي فرصة للطالب الذي يجد في نفسه التميّز والتفوق الأكاديمي والشخصي من خلال أفكاره البناءة، تطلعاته، رؤاه وتصوراته للمجتمع المعاش من حيث أنه مدني بطبعه، فالتفوق الأكاديمي غير كاف إذا لم يصقل بالتجارب والخبرات الميدانية على أرض الواقع 

إذ أنّ كل مؤمن بذاته واثق من قدراته العلمية والعملية سيكون الحظ حليفه لنيل فرصة الولوج للجامعات التركية والدراسة مجانا 

     هذا وتعد المنحة التركية المجانية الممولة بالكامل و سنويا، كخطوة ودعوة لتقريب جسور التواصل بين الشعوب وحوار الثقافات،وتعزيزسبل التعاون بين البلدان، الانفتاح نحو الآخر بالاندماج والتعايش مع المجتمعات بمختلف أطيافها وتوجهاتها. 

 

 

Close Menu